• جزيرة سنقنيب

    محمية جزيرة سنقنيب البحرية القومية

    جزيرة سنقنيب هي أول محمية بحرية قومية تصنف في الجريدة الرسمية "الغازيتة" في السودان وذلك في العام 1990. وهي الجزيرة المرجانية الوحيدة بالبحر الأحمر، وبها الشعب المرجانية الأكثر تميزاً في البحر الأحمر كله. وترتفع شعابها من أرضية البحر إلى نحو 800 متر.

    وتعرف سنقنيب في أوساط هواة رياضة الغطس بأنها أفضل مكان للغطس في العالم. وتشتهر سنقنيب بالحياة البحرية الغنية والمناظر التي تحبس الأنفاس تحت الماء. وتعتبر الجزيرة موطناً لأكثر من 300 من أنواع الأسماك المختلفة، من بينها أنواع عديدة من الأسماك النادرة مثل أسماك القرش والدلافين  والسلاحف البحرية وأنواع عديدة أخرى من اللافقاريات.

    وتعتبر سنقنيب مثالاً مدهشاً (ربما الأفضل في المنطقة كلها) للشعب المرجانية في المياه العميقة بالمنطقة الوسطى للبحر الأحمر، وتوجد بها أكثر من 124 نوع من أنواع الشعب المرجانية ذات الألوان المتعددة ما يجعلها بمثابة قبلة هواة الغطس والتصوير على مستوى العالم نظراً لصفاء مياهها. وقد أعتبرت مكاناً ذا أهمية خاصة من قبل علماء الأحياء البحرية من السبعينيات، وتم تحديدها كموقع تراث عالمي محتمل منذ الثمانينيات.

     

    اقرا المزيد

    هل تعلم؟

    أن مياه السودان الساحلية تشتهر بأنها الأعلى نسبة في تنوع البيئات الطبيعية وأنواع الأحياء البحرية.

    Know

      الأصناف

    • أسماك القرش و الشفانين
    • الحيتان والدلافين
    • السلاحف
    • أنواع الأسماك الأخرى
    • الطيور

    أسماك القرش و الشفانين

    من النادر جداً أن تسمع هذه الأيام تقارير عن وجود أعداد من أسماك القرش والشفانين في مكان واحد وفي صحة جيدة. يعتبر السودان واحداً من هذه الأماكن المميزة على نطاق العالم التي تصدق فيها هذه المقولة، ولاسيما خليج دونقوناب ومحمية جزيرة مكوار حيث تعيش أعداد كبيرة من أسماك القرش (رأس المطرقة) بمنطقة الشعب المرجانية الرئيسية قبالة الشواطئ. ومهما يكن الأمر فإن أسماك القرش والشفانين بالسودان تظل مهددة تحت تأثير الأنشطة البشرية، ويمكن أن تلحق قريباً بما حدث لمثيلاتها في الاقليم. وأن تتحول من الحالة الصحية الجيدة لحالة التهديد بالانقراض في غضون سنوات قلائل. وعليه فإن المحافظة عليها وحسن إدارتها تظل أولوية اقليمية وعالمية على حد سواء. "يظل ربع مجموع أسماك القرش والشفانين على مستوى العالم مهدد بالانقراض ومدرج ضمن القائمة الحمراء للاتحاد الدولي للحفاظ على الطبيعة المهددة IUCN. ويعتبر البحر الأحمرموطناً لأعداد كبيرة، نسبياً، من أسماك القرش والشفانين وفق ما يقوله الخبراء" - الاتحاد الدولي للحفاظ على الطبيعة المهددة IUCN.

    اقرا المزيد

    الحيتان والدلافين

    تعتبر جزيرة سنقنيب موطناً لأعداد كبيرة من أحياء المحيطات، خاصة الدلافين المقيمة بالمنطقة. هنالك ثلاث أنواع على الأقل من الدلافين هي الدولفين صانف الأنف المدبب والدولفين العادي والدولفين الدوار. وتزور المنطقة خلال أشهر الشتاء أنواع مختلفة من الحيتان، منها الحوت ذو الظهر المقوس(Megaptera novaeangliae) والحوت المستكشف(Globicephala macrorhynchus) والقاتل المزيف(Pseudorca crassidens) مما يجعل محمية جزيرة سنقنيب موقعاً محتملاً لمشاهدة الحيتان والدلافين.

    اقرا المزيد

    السلاحف

    تعتبر السلحفاة الخضراء ((Chelonia mydas والسلحفاة الصقرية (Eretmochelys imbricata والسلحفاة ذات الرأس الضخم (Caretta caretta) من أكثر السلاحف الموجودة بالمحمية. كل السلاحف البحرية معرضة للانقراض وقد تم تضمينها في اتفاقية التجارة الدولية في الأنواع المهددة بالانقراض من النباتات والحيوانات البرية CITES. والنوع الأخير مصنف على أنه "مهدد بصورة حرجة" ومدرجة بالقائمة الحمراء للاتحاد الدولي للحفاظ على الطبيعة المهددة IUCN ولكنه يشاهد بين الفينة والأخرى في المحمية الوطنية.

    اقرا المزيد

    أنواع الأسماك الأخرى

    تعتبر جزيرة سنقنيب موطناً لأكثر من 300 نوع من أسماك الشعب المرجانية، كما أن تنوع الأحياء البحرية بالمنطقة يعتبر مصدراً طبيعياً هاماً للمحمية. أهم الأنواع بالمنطقة هي سمكة القرصان(Bolbometopon muricatum) وسمكة نابليون(Cheilinus undulatus) وسمكة التجمعات(Serranidae). تتعرض كل هذه الأنواع للصيد الجائر في مختلف أنحاء العالم، وبالتالي أصبحت نادرة جداً على مستوى العالم. وقد صنف النوع الأول على أنه "قابل للتهديد" والثاني على أنه "مهدد" ضمن تصنيفات القائمة الحمراء للاتحاد الدولي للحفاظ على الطبيعة المهددة IUCN

    اقرا المزيد

    الطيور

    توجد بجزيرة سنقنيب ست أنواع على الأقل من الطيور، بما فيها النورس ذو العيون البيض (Larus leucophthalmus) المصنف من قبل الاتحاد الدولي للحفاظ على الطبيعة المهددة IUCN ضمن قائمة الأنواع قريبة التهديد بالانقراض.

    اقرا المزيد

    مساكن طبيعية

    تشتهر جزيرة سنقنيب بشعبها المرجانية الجميلة، ويقال أنها من بين الأفضل في البحر الأحمر. ترتفع هذه الشعب المرجانية من عمق 800 متر إلى سطح البحر. وللشعب نفسها مناظر خلابة من المرجان الصلب والمرجان اللدن هي الأجمل في البحر الأحمر وتدعم حياة أكثر من 124 نوع من الأحياء البحرية.

    اقرا المزيد

    الشعب المرجانية بجزيرة سنقنيب في حالة ممتازة وتدعم حياة العديد من الأحياء الصلبة واللدنة، مما يوفر بيئة صالحة للعديد من الأنواع الأخرى.

    اقرا المزيد

    ترتبط الشعب المرجانية لجزيرة سنقنيب جزئياً بسلسلة متداخلة من القنوات والبحيرات الضحلة. تفتح الجزيرة على الغرب وهو المدخل الرئيسي لهذه القنوات والبحيرات الضحلة. يمكن الدخول للقناة الجنوبية عبر ممر صغير لا يتجاوز عمقه الأمتار الثلاث ولا يزيد عرضه عن خمس أمتار ويعتبر الأكثر تحصيناً والأضحل نسبياً. أما القناة الشمالية فهي شبه معزولة بسلسلة من الشعب المرجانية. تحيط بكل القنوات أنواع مختلفة من الشعب المرجانية التي يرتفع بعضها من قاع البحر ما يجعل الإبحار فيها ليلاً أمراً بالغ الخطورة. وتعتبر هذه المنطقة ملاذاً آمنا لتكاثر الأسماك.

    اقرا المزيد

    انشطة يمكن ان تفعلها!

    Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial
    Facebook
    Facebook
    YouTube
    Instagram